ارسال الشبه والاسئلة السريعة
تحدیث: ١٤٤١/٢/١٤ السیرة الذاتیة کتاب.رساله مقاله.شعر الصور دروس محاضرات أسئلة أخبار الاتصال
العصمة بنظرة جديدة مجلة الکوثر الرابع والثلاثون - شهر رجب المرجب 1437هـ -2016م صحيفة صوت الكاظمين الشهرية العدد 207/206 النور الباهر بين الخطباء والمنابر قناة الکاظمين مصباح الهداية ونبراس الأخلاق بإدارة السید محمد علي العلوي الخصائص الفاطميّة على ضوء الثقلين الشباب عماد البلاد إجمال الكلام في النّوم والمنام المؤسسة الإسلامية العالمية التبليغ والإرشاد برعایة السید عادل العلوي صحیفة صوت الکاظمین 205-204 شهر رجب وشعبان 1437هـ الانسان على ضوء القرآن أخلاق الأنبياء في القرآن الكريم العلم الإلهامي بنظرة جديدة في رواق الاُسوة والقدوة الله الصمد في فقد الولد في رحاب اولى الألباب المأتم الحسیني الأسبوعي بإشراف السید عادل العلوي في دارالمحققین ومکتبة الإمام الصادق علیه السلام- إحیاء للعلم والعل نظرات في الإنسان الكامل والمتكامل مجلة الکوثر الثالث والثلاثون - شهر محرم الحرام 1437هـ -2015م نور العلم والعلم نور مقالات في رحاب الامام الحسين(ع)
اللغة
تابعونا...
تصنیف موضوعي احدث الأسئلة الأسئلة العشوائية أكثر الأسئلة مشاهدة

احدث الأسئلة

الأسئلة العشوائية

أكثر الأسئلة مشاهدة

لماذا خلقنا الله مسلمين ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لدينا سؤال من بعد أمركم

لماذا خلقنا الله مسلمين ؟
 عليکم السلام 

يمکن أن يقال في جواب هذا السؤال، بأنّ الله تبارک و تعالی خلق الخلق لوجود صفة الخالقية في ذاته و أفعاله، وإن لم يخلق الخلق، لما کان خالقاً، ونشبه ذلک بالمخترع، و هو ما دام لم يخترع لا يسمی بالمخترع، أمّا بعد إختراعه فيکون مخترعاً، کذلک الله تبارک و تعالی ما دام لم يخلق فلا يعرف بأنّه الخالق ولذا الخلق من صفاته التي لا إنفکاک بينها و بين الله تبارک وتعالی.
أمّا لماذا خلقنا مسلمين، فلحکمته إقتضت ذلک، ولکن هذا لايعني بأنّ کلّ مسلم في طريق النجاة، فحسب الروايات الصحيحة الإيمان علی قسمين: إيمان مستقرّ و إيمان مستودع، فالإيمان المستقر فللمخلصين، أمّا نحن فإيماننا من الإيمان المستودع، وإذا لم نعمل بوظائفنا وتکاليفنا بشکل صحيح ومطلوب عند الشارع، فيؤخذ هذا الإيمان منّا عند الموت لا سامح الله، وکذلک غير المسلم، إذا في دينه عمل بوظائفه وتکاليفه الإنسانية والعقلانية، فعند موته يلقن له الإسلام وسيموت علی الإسلام.
وهذا ما يؤيد من قبل الروايات المستفيضة بل المتواترة عند الفريقين منها:
عَنْ أَبِي عَبْدِ اَللَّهِ عَلَيْهِ السَّلاَمُ قَالَ: مِنَّا اَلْإِمَامُ اَلْمَفْرُوضُ طَاعَتُهُ مَنْ جَحَدَهُ مَاتَ يَهُودِيّاً أَوْ نَصْرَانِيّاً .

.الإمام الكاظم عليه السلام : اللّهُمَّ إنّي أعوذُ بِكَ مِنَ العَديلَةِ عِندَ المَوتِ.

(يا علي) من مات و هو يبغضك مات يهوديا أو نصرانيا.

من مات و لم يعرف امام زمانه مات ميته جاهلية.

هذا غيض من فيض.

والله العالم
محمد العلوي
التاريخ: [١٤٤١/٢/٩]     تصفح: [7]

ارسال الأسئلة